user preferences

New Events

Mashriq / Arabia / Iraq

no event posted in the last week

لا ساركوزي سيتدخل و لا نحن نريد أو ننتظر تدخ&

category mashriq / arabia / iraq | imperialism / war | opinion/analysis author Monday August 04, 2008 05:10author by مازن كم الماز - الحوار المتمدن - العدد: 2341 - 2008 / 7 / 13author email mazen2190 at maktoob dot com Report this post to the editors

...
20080210022912sarkozybonapartefullblock.jpg

يبدأ بشار زيارته لباريس و يبدو الجو مفعم بالتفاؤل بين مستضيفيه أو في أوساط النظام , الغريب أن يبقى البعض يعول على ساركوزي كوسيط متحمس , ليس فقط بين أولمرت و بشار الأسد , بل بين النظام و بين ضحاياه , أو على الأقل معتقلي إعلان دمشق و من قبله ربيع دمشق أو على أقل تقدير المساجين في صيدنايا المهددين بالرصاص العشوائي لسجانيهم أو أقسى العقوبات..جرى ترديد هذه الترهات بشكل اعتقد البعض أنها ربما كانت حقيقة , و اعتقد البعض أن الحرية تنتظرنا عند الزاوية و أنها ستستخدم دبابة أمريكية لكسر أبواب السجون الصغرى و الكبرى التي تملأ عالمنا العربي , بدت الشروط الأخرى "للحرية" الأمريكية تافهة , مثل التلازم الضروري بين البيبسي كولا و الماكدونالدز و الهالبيرتون و البلاك ووترز و شركات النفط الأمريكية و بين هذه "الحرية" التي اختزلت في التحليل الأخير إلى معتقلات للأصوليين أو الإرهابيين و صندوق انتخابات يمسك بمفتاحه رجال الدين و يحميه رجال الشرطة "الوطنية" الجدد و المارينز..عاد ساركوزي بالأمس من هوكايدو , ناقش هناك مع سبعة آخرين من زعماء العالم مصيرنا جميعا و حتى مصير الأجيال القادمة , لكن أرباح كبرى الشركات في العالم كانت نصب أعينهم , لم يقدم ساركوزي و زملاءه أكثر من بعض الوعود للعدد المتزايد بسرعة من الفقراء و الجياع في العالم مع القفزات الهائلة في أسعار الغذاء و النفط , كيف يريد سادة العالم إنقاذ هؤلاء الفقراء ؟ عبر المزيد من تحرير التجارة و فتح الأبواب مشرعة أمام كبرى الشركات لتعمل دون أية ضوابط في سبيل حصد المزيد من الأرباح..قصة ساركوزي و الثمانية الكبار تشبه تماما قصة الحرية و النظام السوري , يعالج سادة العالم الفقر المتزايد بالتشديد على السياسات التي أفقرت العالم , أما قصة بشار الأسد و الديمقراطية فيمكن أن نراها مجسدة في زوار سجن عدرا و صيدنايا , عارف دليلة و ميشيل كيلو و فداء الحوراني , و في الجياع مجهولي الأسماء في دمشق و حلب و حمص و اللاذقية , إن بشار الأسد و هو يتنفس الصعداء اليوم في باريس لا يأبه كمضيفيه لهؤلاء جميعا , على العكس من موقفه من ساركوزي و من بوش و حتى أولمرت , فعندما رفعت حكومته مؤخرا أسعار النفط ثلاثة أضعاف و تبعت هذا موجة ارتفاع جنوني في الأسعار و تردي سريع في أحوال الناس , اعتبرت حكومته يومها , كما كان موقف الثمانية الكبار في هوكايدو من الزيادة الحادة في أعداد الفقراء و الجياع في العالم , أن هذه الإجراءات ضرورية لتخفيف الأعباء عن ميزانية الحكومة التي لا شك في أنها موجودة لخدمة و رعاية و رفاهية الأقلية الحاكمة أو المتحكمة دون الملايين من السوريين , إن الحالة في سوريا , حيث يتمتع من هم على رأس النظام و أزلامهم بخيرات البلد في مقابل إفقار ملايين السوريين , تشبه الوضع الدولي تماما الذي يحرص فيه سادة العالم الثمانية على أن يزداد الأثرياء غنى و لو على حساب انهيار عالم و حياة مليارات الفقراء..لن يفسد ساركوزي حرارة لقائه بضيفه بالحديث عن من ماتوا في صيدنايا أو من ينتظر , و لا نحن نريد منه أن يفعل , ففي النهاية لا يوجد في صيدنايا ممرضات بلغاريات و لا فرنسيين متهمين بتجارة الأطفال , هناك بشر يصر النظام على حرمانهم من حق التفكير و الكلام , و حتى الحلم بالحرية أو حتى حق الحياة..إن حرية السوريين , كل سوري دون استثناء , مرتبطة بحرية كل إنسان على هذه الأرض , و إن أعداء حرية الإنسان على هذه الأرض , جميعهم دون استثناء , هم في نهاية المطاف أعداء لحرية السوريين , إن العبرة الأخيرة تعيدنا إلى حقيقة أننا كسوريين سنكون محرري أنفسنا , أن الحرية , حريتنا و حرية الإنسان في هذا العالم , ليست بمنة تمنحها هذه القوة أو تلك و ليست أبدا منة يمنحها الطغاة أو القتلة , إنها نتاج هذا النضال الذي يخوضه كل عاشق للحرية , و ربما في النهاية كل سوري كل شاب و طفل و امرأة و رجل يسلبهم النظام أبسط حقوقهم , و أننا ربما سنساهم بذلك في تحرير كل إنسان على هذه الأرض

This page has not been translated into Norsk yet.

This page can be viewed in
English Italiano Deutsch
George Floyd: one death too many in the “land of the free”
© 2005-2020 Anarkismo.net. Unless otherwise stated by the author, all content is free for non-commercial reuse, reprint, and rebroadcast, on the net and elsewhere. Opinions are those of the contributors and are not necessarily endorsed by Anarkismo.net. [ Disclaimer | Privacy ]